انتقد رئيس الغرفة الوطنية للقصّابين أحمد العمري، ما وصفه بالمغالطات من قبل العديد من المسؤولين التابعين لوزارة الفلاحة، بخصوص عدد الأضاحي المُصرّح به والذي قُدّر ب 1.6 مليون رأس غنم.

و اعتبر العمري في تصريح اذاعي أنّ الأسعار المعلن عنها غير مطابقة للواقع نظرا لغلاء الأعلاف وتكلفة الإنتاج، حسب تعبيره.
ودعا في المقابل شركة اللحوم إلى فتح نقاط بيع، متوقعا أنّ 50 % من التونسيين لن يقدروا على شراء أضاحي العيد هذه السنة، واصفا ذلك “بالعيب الكبير”.

By NEFZAWA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *