اصدر فرع رابطة الدفاع على حقوق الانسان بقبلي بيانا يستنكر فيه الجريمة  البشعة التي تعرض لها المرحوم ابن الجهة وسام عبد اللطيف بالمعتقل الايطالي يوم 28 نوفمبر المنقضي خاصة و ان الفحوصات و الشهادات اثبتت تعرضه للتعنيف على الرأس و شد وثاقه الى سرير بالمستشفى الذي حاول علاجه في معاملة غير انسانية لجريمة قتل متعمد .

هذا و طالب فرع الرابطة ضمن البيان السلطة التونسية بالعمل على تقصي العدالة و انارة اسرة المرحوم في الدفاع عن حق ابنها .

By NEFZAWA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *