تشتكي قرية غليسية القدارة من مشاغل و نقائص عديدة وفق ما اشار اليه ابن القرية و الناشط بالمجتمع المدني مبروك القدري لدى تدخله الهاتفي اليوم الثلاثاء 7ديسمبر عبر اذاعة نفزاوة اف ام ،  و قد اعرب  المتدخل عن استيائه من السلطتين المحلية و الجهوية التي تجاهلت و همشت القرية  فلا وجود لانجازات تنسب للسلطتين لتذكر او حتى للدولة معبرا عن ذلك انه “لا وجود لاي شي حتى نتحدث عن النقائص “فكل ماهو متوفر و موجود بغليسية القدارة يعود الى مجهودات ذاتية لاهالي القرية مؤكدا عن انعدام كل المرافق وخاصة منها التي تخص الاطفال :

By NEFZAWA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *