أفاد الاتحاد العام التونسي للطلبة في بيان له أنه يتابع بانشغال شديد قضية المناضل الشاب علي السعيدي الذي تم إيقافه على خلفية تدوينات “فايسبوكية” في انتظار محاكمته يوم 8 ديسمبر 2021، مؤكدا على احترامه التام لمؤسسات الدولة و ثقته الكاملة في المؤسسة القضائية كضمانة و حماية للحقوق و الحريات.

و استنكر الاتحاد في بيانه إيقاف المناضل علي السعيدي بسبب ممارسته لحرية التعبير، مشددا على ضرورة احترام الحقوق و الحريات الفردية و العامة  دون رقابة مسبقة و لا لاحقة و ذلك في إطار ضوابط و حدود حرية  التعبير قد حددها القانون و لا يمكن لأي إن كان الاجتهاد في رسم حدود مضافة. 

و جدّد الاتحاد دعمه المطلق و اللامشروط لكل الأحرار الذين يواجهون تتبعات  على خلفية ممارسة حرية التعبير، داعيا كافة هياكله و منخرطيه و أنصاره إلى وقفة مساندة للمناضل علي السعيدي يوم 8 ديسمبر 2021 أمام المحكمة الابتدائية بقبلي تزامنا مع جلسة محاكمته.

و هاب الاتحاد العام التونسي للطلبة بالجهود المبذولة من قبل لجنة الدفاع، مؤكدا على دور قلعة المحاماة في نصرة الحق و رفع الظلم.

By NEFZAWA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *