اعلنت الجامعات العامة لعملة التربية و موظفي التربية و أساتذة السلك المشترك و المرشدين التطبيقيين أنها غير معنية بإضراب يوم غد 12 نوفمبر الذي دعت إليه عدد من النقابات التربوية و تبرأ منه الاتحاد العام التونسي للشغل.

و دعت الجامعات المذكورة في بلاغ مشترك نشرته الجامعة العامة لعملة التربية بصفحتها على موقع فايسبوك”منظوريها إلى مواصلة العمل مؤكدة تمسكها بمطلب تجريم الاعتداء على المربين والمؤسسة التربوية.

و حثت الجامعات منظوريها على المساهمة في حملة التحسيس والتوعية بالانعكاسات السلبية و النتائج الوخيمة للعنف داخل الفضاء التربوي.

و كانت الجامعات الثلاث المذكورة إضافة الى 5 جامعات أخرى هي جامعات التعليم الثانوي والتعليم الاساسي والقيمين والقيمين العامين والتوجيه والاعلام ومتفقدي الثانوي قد دعت في بيان صادر عنها يوم أمس الى تنفيذ اضراب حضوري كامل يوم غد الجمعة. دعوة تبرأ منها المكتب التنفيذي لاتحاد الشغل مؤكدا ان هيئته الادارية المنعقدة يوم امس لم تتخذ قرار دخول اسلاك التربية في اضراب يوم غد الجمعة داعيا مختلف اسلاك التربية الى مواصلة عملها بصفة عادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *