اكدت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري التزامها بعدم ممارسة الرقابة القبلية على المضامين الإعلامية بأي شكل من الأشكال وعدم السماح لأي طرف كان بممارسة ذلك والتدخل في الخط التحريري للقنوات التلفزيونية والإذاعية، وفق بلاغ صادر عنها.

وذكّرت الهايكا بأن دورها الأساسي يتمثل في ضمان حرية التعبير والإعلام وضمان تعدد وتنوع الآراء والمقاربات في الإعلام السمعي البصري.

وأوضحت الهيئة أن دورها الرقابي ينطلق بعد بث المضامين الإعلامية السمعية البصرية وليس قبلها.

ودعت الصحفيين والمشرفين على القنوات التلفزيونية والإذاعية إلى التمسك باستقلالية مؤسساتهم وعدم السماح بالتدخل في خطها التحريري أو في اختيار ضيوف برامجها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *