تنفذ الجامعة العامة للتعليم الثانوي، اليوم الثلاثاء 9 نوفمبر 2021، إضرابا احتجاجيا حضوريا بكافّة المؤسسات التربوية، على خلفية ما تعرض له أستاذ التاريخ و الجغرافيا “الصحبي بن سلامة” بمعهد ابن رشيق بالزهراء ببن عروس من “اعتداء وحشي غير مسبوق” بواسطة “ساطور” و سكين داخل الحرم المدرسي.

و أفادت الجامعة في بيان، بأنها ستتخذ ما يجب من قرارات نضالية تصعيدية لاحقا، محملة وزارة التربية مسؤولية ما يحدث و تبعات ما سينجر عنه من تداعيات، منددة بـ”تراخيها المتعمد” في التصدي إلى هذه الاعتداءات وسلبيتها في التعاطي معها، لافتة إلى أن تعاملها اللامبالي بما يحدث بصورة تكاد تكون يوميّة من اعتداءات مادية ومعنوية على المؤسسات التربوية والإطار التربويّ.

و طالبت النقابة كافة السلطات المسؤولة إلى التدخل العاجل والناجع و اتخاذ التدابير اللازمة من أجل إيقاف هذا “النزيف” و وضع حد فعلي له، معبرة عن استعدادها ومختلف هياكلها النقابية، غير المشروط، لاتخاذ كافة الإجراءات النضالية دفاعا عن كرامة المدرسات والمدرسين وحرمتهم الجسدية وعن مكانة المؤسسة التربوية العمومية ورمزيتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *