افاد الأستاذ في علم الفيروسات و عضو اللجنة العلمية لمجابهة انتشار فيروس كورونا، محجوب العوني، اليوم الاربعاء 6 أكتوبر 2021، أن اللجنة العلمية لمجابهة كورونا سجلت في اجتماعها أمس ضعف إقبال الفئتين العمريتين 18-39 سنة و 40 سنة فما فوق على التلقيح.

و لفت محجوب العوني الى أن اللجنة العلمية تدارست في اجتماعها سبل تنظيم فرق متنقلة لتطعيم غير الملقحين خاصة بالجرعة الأولى كما تدارست أيضا مؤشرات الوضع الوبائي بالبلاد و الطرق الكفيلة بحث المواطنين على الإقبال على التلقيح.

و أضاف في هذا الصدد أن كل المؤشرات الوبائية في تحسن واستقرار لافتا الى ضعف امكانية ظهور سلالة متحورة جديدة في تونس تأخذ مكان متحور دلتا في الوقت الراهن، مشددا على أن المؤشرات الوبائية تحسنت الا أن الحذر لازال واجبا باعتبار أن الفيروس لا زال موجودا ولو بنسب ضئيلة حسب تقديره .

و اعتبر محجوب العوني أن امكانية ظهور سلالة متحورة جديدة تتسبب في موجة حادة كالتي تسبب فيها متحور دلتا منذ أكثر من 3 أشهر ضئيلة لاسيما وأن تونس حققت مناعة جماعية تتراوح بين 60 و 70 بالمائة.

ودعا العوني الى الاقبال أكثر على عمليات التلقيح، مؤكدا على ضرورة بلوغ نسبة تلقيح لا تقل عن 80 بالمائة حتى تقي البلاد من خطر السلالات المتحورة والموجات الحادة وكذلك على تشديد المراقبة المستمرة على مستوى الحدود البرية والبحرية والجوية والتزام المواطنين بالاجراءات الوقائية والاقبال على التلقيح بكثافة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *