نفذ عدد من أصحاب الشهادات العليا المعطلين عن العمل ممن تجاوزت بطالتهم 10 سنوات و أكثر المشمولين بالقانون عدد 38 المتعلق بالأحكام الاستثنائية للانتداب في القطاع العمومي أو ما عرف بقانون الانتداب في القطاع العمومي وقفة احتجاجية سلمية اليوم الخميس أمام القصر الرئاسي بقرطاج، للمطالبة بالتسريع في تطبيق هذا القانون الذي صدر منذ أكثر من سنة في الرائد الرسمي التونسي.

وأعربت ممثلة المعطلين المشمولين بالقانون 38 يسرى ناجي في تصريح ل(وات) اليوم عن أملها في إيلاء هذه القضية أهمية خلال المرحلة القادمة وأن يكون ضمن البرامج الإصلاحية بالتزامن مع حدث تنصيب رئيسة حكومة جديدة على رأس الدولة مطالبة بالإسراع في الإنتداب الفوري والمباشر لـ20 ألف معطل عن العمل من أصحاب الشهائد العليا.

ودعت في هذا الصدد رئاسة الجمهورية إلى الالتزام بتنفيذ الأحكام الاستثنائية للانتداب في القطاع العمومي وتطبيق القانون عدد 38 بالإضافة إلى توفير موارد مالية لتقديم منحة البطالة أو المطالبة بتعويض مالي لأصحاب الشهائد العليا المسجلين بقائمات الانتظار.

وشددت على ضرورة تجميد الانتدابات في جميع الوزارات والقطاع العمومي إلى حين تطبيق القانون عدد 38، لافتة إلى أن قضية المعطلين عن العمل هي قضية استعجالية تحمل أهمية عند الكثير من العائلات التونسية.

يشار إلى مرور أكثر من سنة على تاريخ ختم القانون 38 لسنة 2020 المؤرخ في 13 أوت 2020 والصادر في 19 أوت 2020 بالرائد الرسمي والمتعلق بالأحكام الاستثنائية للانتداب في القطاع العمومي و الخاص بأصحاب الشهادات العليا المعطلين عن العمل ممن تجاوزت بطالتهم 10 سنوات و أكثر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *