قال المكلف بتسيير وزارة الصحة علي مرابط اليوم الاثنين 20 سبتمبر 2021، إن إدارة الطب المدرسي و الجامعي التابعة لوزارة الصحة بصدد دراسة مسألة تطعيم الفئة العمرية من 12 إلى 15 سنة ضد فيروس كورونا بالمؤسسات التربوية و ذلك بالتنسيق مع وزارة التربية واللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا.

و أضاف علي مرابط في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، على هامش زيارته اليوم الى مجمع مخابر “ميديس” لصناعة الأدوية بنابل لإعطاء إشارة انطلاق حملة توزيع المساعدات على المستشفيات ببادرة من الجمعية التونسية للأدوية الجنيسة، انه سيتم النظر في إدراج الأطفال من الفئة العمرية المذكورة ضمن أولويات اللقاح او الاقتصار على الذين يعانون أمراضا مزمنة.

و بخصوص الوضع الوبائي في علاقة بانتشار فيروس كورونا المستجد، أشار مرابط الى ان الوضع يشهد انفراجا لاسيما و ان نسبة التحاليل الإيجابية في حدود 11 بالمائة مع تسجيل تراجع عدد الوفايات، مؤكدا على ضرورة الانتباه و مواصلة اتباع الاجراءات الوقائية واحترام البروتوكولات الصحية.

و في ما يتعلق بحملة توزيع المساعدات على المستشفيات التي تنظمها الجمعية التونسية للأدوية الجنيسة، أكد الوزير على أهمية مثل هذه المبادرات التي تأتي تجسيدا للمد التضامني بين التونسيين و تفادي النقص الحاصل في بعض الأدوية. من جهته، بين رئيس الجمعية التونسية للأدوية الجنيسة نبيل سعيد انه تم بالتنسيق مع أربع مخابر وطنية لصناعة الأدوية لتوفير كميات هامة من الأدوية سيتم توزيعها على 15 مؤسسة استشفائية بعدد من الولايات وذلك في اطار معاضدة مجهودات الدولة في توفير الأدوية.

By NEFZAWA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *