دعت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين اليوم الجمعة 17 سبتمبر 2021 وزارة الشؤون الاجتماعية وتفقديات الشغل إلى القيام بدورهم في مواجهة عمليات الطرد التعسفي و التشغيل الهش.

كما دعت النقابة في بيان لها الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري الى تحمل مسؤولياتها في مراقبة احترام حقوق الصحفيين التي نصت عليها كراسات الشروط الى جانب احترام شرط تشغيل الصحفيين المحترفين.
و أكدت النقابة على ضرورة أن تراعي الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري مدى احترام تلك الشروط المتعلقة بحقوق الصحفيين الواردة في كراسات الشروط عند تجديد التراخيص بالنسبة للمحطات التلفزية و الاذاعية. 

و دعت النقابة النيابة العمومية الى التصدي للشركات الوهمية في علاقة بعدد من المؤسسات الاعلامية والتي تحولت الى آلية للتهرب الجبائي والتهرب من دفع حقوق ومستحقات الضمان الاجتماعي للعاملين بتلك المؤسسات.
وحذّرت النقابة من منتحلي صفة الصحفي مؤكدة هنا على أن البطاقة الوطنية للصحفي المحترف وبطاقة اعتماد للصحافة الاجنبية هي الوحيدة التي تثبت صفة الصحفي لحاملها.

وجددت النقابة دعوتها لرئاسة الجمهورية للتسريع في تعيين مكلف بتسيير مهام الرئيس المدير العام لمؤسسة الإذاعة التونسية في انتظار تعيين الرئيس المدير العام الجديد.
وطالبت النقابة في ختام بيانها رئاسة الجمهورية باعتماد سياسة اتصالية قائمة على الوضوح والانفتاح والشفافية واحترام مبدأ حق المواطنين في المعلومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *