أفادت عضو لجنة التلقيح المكلفة بملف التلقيح بديوان وزير الصحة ايناس العيادي اليوم الإربعاء أن أكثر من 50 بالمائة من التونسيين تخلفوا عن موعد التلقيح المضاد لكوفيد-19 بصفة يومية في مختلف المراكز المخصصة للغرض.

واستنكرت ايناس العيادي في تصريح لـ(وات) اليوم، تخلف المواطنين عن مواعيد التلقيح رغم ما بذلته الوزارة من مجهود لتلقيح أكبر عدد ممكن من التونسيين، عبر تخصيص الأيام المفتوح للتلقيح ضد كورونا فضلا عن مشاركة الصيدليات الخاصة ومراكز الصحة الأساسية في الحملة الوطنية للتلقيح.

و أوضحت أن الوزارة مكنت المصابين سابقا بالفيروس من تلقي جرعة واحدة بعد شهر فقط من الإصابة من أجل التسريع في نسق التلقيح المضاد لكوفيد-19، مشددة على توفر كل الظروف الملائمة من أجل تلقيح المواطنين في صورة عدم تخلفهم على المواعيد المحددة.

وشددت العيادي على ضرورة مشاركة الإعلام التونسي في معاضدة جهود الدولة من أجل توعية المواطنين بأهمية التلقيح والحد من انتشار العدوى لفيروس كورونا علاوة على مواصلة التقيد بالبروتكول الصحي على غرار احترام التباعد الجسدي وارتداء الكمامة.

و دعت المواطنين الذين تلقوا الجرعة الأولى من التلقيح في اليوم الأول المفتوح لللتقيح المكثف يوم 8 أوت إلى عدم التخلف عن تلقي الجرعة الثانية يوم السبت المقبل 4 سبتمبر الجاري.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *