نفذ منذ قليل عدد من القصابين بمدينة قبلي تحرك تصعيدي تمثل في احتجاجهم أمام مقر الولاية مطالبين بضرورة إيجاد حل لوضعية تواجد بيطري يشرف على عملية ختم اللحوم.
وللتذكير فقد استأنف اليوم الثلاثاء المسلخ البلدي بقبلي نشاطه وفتح أبوابه أمام القصابين و تم تسخير طبيب بيطري من قبل والي الجهة للإشراف على عملية ختم و مراقبة اللحوم لكن رفض البيطري الختم مما أثار استياء القصابين مما دفعهم للاحتجاج أمام مقر الولاية أين تنعقد الأن جلسة في الغرض مع والي الجهة وفق ما أكده مراسل نفزاوة اف ام الهادي بوصفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *