أمضى  الرئيس المدير العام للبريد التونسي سامي المكي و الرئيس المدير العام للصندوق الوطني للتأمين على المرض حبيب التومي، إتفاقية شراكة بين الديوان الوطني للبريد التونسي والصندوق الوطني للتامين على المرض، لتكليف الديوان الوطني للبريد التونسي بتوزيع بطاقات “لاباس” لفائدة منظوري الصندوق الوطني للتأمين على المرض، وبطاقات “أمان” لفائدة المنتفعين ببرنامج الأمان الاجتماعي بوزارة الشؤون الاجتماعية.

وقد تم إمضاء هذه الاتفاقية، تحت إشراف كل من وزير تكنولوجيات الاتصال، محمد الفاضل كريّم، و وزير الشؤون الاجتماعية، محمد الطرابلسي، وب حضور وسامي إطارات الوزارتين.

و تجدر الإشارة إلى انّ بطاقة العلاج الالكترونية “لاباس” ستعوض بطاقات العلاج الورقية الخاصة بالمضمونين الاجتماعيين لاستخدامها في عمليات استخلاص الخدمات العلاجية واقتناء الدواء. كما ستمكن البطاقة مسدي الخدمات من النفاذ آليا إلى المعطيات الخاصة بالمضمون الاجتماعي من أمراض ونوع وتكاليف الأدوية. مما سيمكن من إضفاء الحوكمة و الشفافية على التعاملات الخاصة بالعلاج للمنتفعين بخدمات صندوق الكنام. 

أما بالنسبة لبطاقة “الأمان الاجتماعي” الالكترونية فستعوض بطاقتي العلاج البيضاء والصفراء (المجاني ومنخفض التعريفة) بالنسبة للعائلات المعوزة وذات الدخل المحدود، في إطار مقاومة ظاهرة الفقر في البلاد عبر العمل على تعميم الحماية الاجتماعية على جميع التونسيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *