اكد المدير الجهوي للصحة بقبلي سمير مرزوق لدى تدخله الهاتفي اليوم الخميس 22 جويلية عبر اذاعة نفزاوة ، ان مخزون الاكسجين لم ينفذ و لكنه كان محدودا في (حدود 400لتر متوفرة يوم امس).

و عن الاجراءات المتبعة لتوفير حاجيات المستشفى بقبلي اشار انها هي ذاتها الاجراءات المتبعة بكل مستشفيات البلاد من خلال ترشيد الاستهلاك  و اعطاء الكمية المعقولة للمريض اضافة الى المراقبة و الصيانة لجميع الشبكات حتى لا تقع الخسارة في الاكسجين.

و تابع مرزوق ان ولاية قبلي تعتبر وضعيتها معقولة نوعا ما على حد قوله مقارنة ببقية المستشفيات من ناحية مخزون الاكسجين .

هذا و اشار الى وصول (في حدود 3000 لتر مكعب) وصلت الجهة يوم امس و هي كافية الى حدود 24 ساعة الى  30 علاوة على المساعي مع المزودين و الوزارة لتفادي المخزون .

و عن وضعية المستشفيات المحلية اكد ان هناك استقرار نسبي لكن يبقى التخوف مطروح مؤكدا على وصول 28 قارورة اكسجين من الحجم الكبير الى كامل الولاية امس الاحد في انتظار وصول دفعة اخرى اليوم بحسب  ماجاء في تدخله : 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *