اشتكى عديد المتدخلين  ضمن برنامج “الو نفزاوة” من تهميش الطفولة مع انعدام مختلف المرافق التي تُعنى بالطفل في عديد مناطق و قرى الجهة . 
ضمن هذا السياق تدخل اليوم الجمعة 02 جويلية عبر الهاتف المندوب الجهوي لشؤون المرأة و الاسرة و الطفولة و كبار السن سامي البكري الذي اكد ان واقع الطفولة  في الجهة و  البنية الاساسية لا ترتقي للمستوى المأمول و تطلعات ابنائها لكنه لم ينفي بالمقابل ان الفئة تعنى باهتمام كبير للنهوض بها من قبل الاطراف المتداخلة ،مضيفا ان المندوبية تسعى وفق الامكانيات المتاحة لتحسين وضع الطفولة بالجهة من خلال احداث نوادي و مركبات طفولة تفاصيل مداخلة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *