مشاغل عديدة توجه بها المواطنين الى بلدية قبلي أهمها  مصبات الفضلات  على غرار منطقتي طنبار و القطعاية  مطالبين بالتعجيل في رفع الفضلات.
 ضمن هذا الاطار افاد رئيس بلدية قبلي أحمد يعقوب عبر اذاعة نفزاوة اليوم الاثنين 28 جوان ، ان البلدية تسعى دائما لايجاد الحلول و انهاء اشكالية الفضلات مؤكدا ان الحل الشامل لمختلف مناطق البلدية يبقى في الاتفاقية المعّطلة مع الوكالة الوطنية للتصرف في النفايات لانجاز مصب مراقب خاصة و ان البلدية قامت بتوفير قطعة الارض.
و تابع يعقوب ان الوكالة مقصرة في ذلك على حد قوله مشدّدا  ان المديرة العامة تتحمل مسؤوليتها في ذلك و في حال حدوث كارثة بيئية خاصة و ان البلدية قامت بواجبها علاوة على ان الاشكاليات البيئية تفوق قدرات البلدية و هي من مسؤولية الوكالة المذكورة ، تفاصيل المداخلة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *