الموارد المائية و الاراضي الاشتراكية معضلة زعفران

الموارد المائية و الاراضي الاشتراكية معضلة زعفران

 

اكد احد اهالي منطقة زعفران ان اكبر معضلة تعاني منها المنطقة هي الموارد المائية رغم انها منطقة فلاحية و معروفة بمنتوجاتها و تمورها الغنية عن التعريف اضافة الى اشكال تشتت الاراضي من خلال بيع الاراضي دون تسويغ قانوني متسائلا عن دور الدولة في هاته النقطة مشيرا الى غياب الدولة بحسب تعبيره  من خلال رؤيا سياسية تنعدم فيها استراتيجية واضحة استشرافية مع عدم التفكير الحقيقي و الجدّي للتنمية في المنطقة .

كما تطرق المتدخل الى وضعية الشباب اين تحدث عن الوضع بحسرة على خلفية انعدام عديد المرافق الشبابية ، الترفيهية اذ ان الملعب المعشب الموجود تنقصه الانارة ,  علاوة على البنية التحتية المهترئة لدار الشباب  منذ سنة 2016 رغم الوعود بتجديدها، متوجها لسلطة الاشراف بالالتفات لفئة الشباب خاصة و ان المنطقة  تزخر بالطاقات الشبابية على غرار ماحققه ابطال العدو الريفي من بطولات وطنية .

و عن الصناعات التقليدية اكد احد ابناء المنطقة نصر قريرة ان القطاع ليست له آفاق لانعدام التنظيم ،مؤكدا ان قريته مهمشة منذ عهد البيات “لم يتحقق بيها شي و لن يتحقق” وفق قوله مشيرا الى عزوف الشباب عن طلب حقوقه وتقديم المقترحات و توجيهها للجهات المعنية , تفاصيل المداخلة :

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*