أكّد البنك المركزي التونسي، اليوم الخميس 20 ماي 2021، أنّ الحكومة الألمانية ستسدي دعما بقيمة 20 مليون أورو لتونس عبر المؤسّسة الألمانية “الاستثمار لأجل التشغيل”، التّي تعمل لفائدة البنك الألماني للتنمية، وذلك من اجل دعم التشغيل في القطاع الخاص في مواجهة انعكاسات الجائحة الصحيّة.

و أوضحت مؤسسة الإصدار أنّ هذا البرنامج يهدف إلى دعم الفاعلين الاقتصاديين الخواص ممن تأثروا من انتشار كوفيد-19 والمحافظة على مواطن الشغل. 
و سيتم توجيه التمويلات إلى الفوائد المتعاقبة المدفوعة أو التي سيقع دفعها بالنسبة للقروض الجديدة وأعباء الأجور والاستغلال ذات العلاقة بالأزمة الصحيّة، حيث يبلغ سقف الدعم للمنتفع الواحد، مستوى 200 ألف أورو.
و بحسب بلاغ البنك المركزي التونسي فقد تم إبرام العقد الخاص بالدعم يومي 9 و22 فيفري 2021 بين وزارة الاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار والبنك المركزي التونسي والمؤسسة الألمانية “الاستثمار لأجل التشغيل”.
و بمقتضى بنود العقد الخاص بالدعم يتولى البنك المركزي التونسي، بصفته وكالة تنفيذ تعمل باسم الحكومة التونسيّة، بالتصرّف في هذه التمويلات. وتبعا لذلك قام البنك المركزي، يوم 19 ماي 2021 ، بإصدار مذكرة لفائدة الوسطاء المعتمدين تتعلّق بكيفية استخدام هذا الدعم المالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *