ينفذ مهندسو المؤسسات والمنشاَت العمومية بكامل تراب الجمهورية، بداية من اليوم الاثنين 29 مارس إضرابا  غيابيا بخمسة ايام الى غاية الجمعة 2 أفريل 2021، مع الامتناع عن الحضور إلى مراكز العمل والتوقف التام عن كل نشاط بالنسبة للعاملين عن بعد مع عدم الاستجابة لأي نوع من الاتصالات الهاتفية أو غيرها على امتداد الأيام الخمسة .

ضمن هذا الاطار افاد كاتب عام عمادة المهندسين بقبلي هادي بن علي لدى تدخله الهاتفي اليوم الاثنين 29 مارس عبر اذاعة نفزاوة ،  ان سبب الاضراب هو المنحة الخصوصية التي تحصل عليها مهندسو الوظيفة العمومية سنة 2017 والتي تراوحت ما بين (450 و750 دينارا) و لم تشمل مهندسي المؤسسات والمنشآت العمومية .

محملين الحكومة مسؤولية قرارات الاعتصامات و الاحتجاجات في صفوف المهندسين بسبب تراجعها عن ما تمّ الاتفاق عليه بخصوص تنزيل اتفاق الزيادة الخصوصية مؤكدا انه في حال عدم الاستجابة  لمطالبهم سيتم الدخول في اضراب مفتوح:

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *