قال رئيس بلدية بن قردان فتحي العبعاب، إن المدينة الحدودية و باقي مدن الجنوب تعيش على وقع المصالحة الليبية، مؤكدا عودة النشاط التجاري في المنطقة إلى مستويات عالية لم تسجّل منذ ثورتي البلدين.

و أشار العبعاب، في تصريح لموقع العربي الجديد، إلى أن نسق تدفق السلع بين تونس و ليبيا سريع و متواتر، مؤكّدا أنّ ما بين 300 و400 شاحنة سلع تعبر يوميا من الجانب التونسي نحو السوق الليبية.

و أضاف أن كل المؤشرات إيجابية و تنبئ بعودة قوية للعلاقات التجارية بين البلدين في ظرف وجيز، لافتا إلى أن نشاط التجارة أثّر سريعا على سعر الصرف في المناطق الحدودية، و ذلك بتسجيل زيادة في الطلب على الدولار، و أيضا الدينار الليبي، حيث يتم تداول الـ100 دينار تونسية مقابل 180 دينارا ليبيا.

و رجّح فتحي العبعاب، أن يتواصل النسق التصاعدي للطلب على العملة نتيجة الحاجة المؤكدة لتوريد السلع من ليبيا، و لا سيما السلع الإلكترونية التي تجد رواجا كبيرا في تونس، وفق ذات المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *