تحتفل تونس اليوم السبت 20 مارس 2021 بالذكرى 65 لعيد الاستقلال معتزة بهذه الذكرى ومخلّدة لذكرى الأجيال التي ضحت من أجل الاستقلال و من أجل بناء الدولة المستقلة.

و مثّل يوم 20 مارس 1956 منعرجا مفصليا في تاريخ بناء الدولة الوطنية الحديثة إذ سيظل يوما رمزا في تاريخ التونسيين و ذاكرتهم لما تم تحقيقه من مكاسب في مختلف المجالات في دولة الاستقلال.

و الاحتفال اليوم بذكرى الاستقلال هو احتفال برمزيته و انتصار لبعده التاريخي و لمعانيه السامية و الذي ناضلت من أجله أجيال من التونسيين و دفع في سبيله الشهداء أرواحهم و دمائهم الطاهرة.

و ذكرى الاستقلال يوم تحررت تونس في 20 مارس 1956 لا يمكن أن تمحى من ذاكرة الشعب التونسي الذي مثلما استبسل في الدفاع عن حريته و ظل يكافح من أجل بناء الدولة المدنية الحديثة نجح في دحر الاستبداد و الظلم في 14 جانفي 2011 فاستحق احترام العالم و تقديره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *