توجهت بعض الجمعيات و المنظمات و مهنيو الصحة بنداء للسلط العمومية لتوفير الادوية في الهياكل الصحية العمومية و تمكين مليون مريض مزمن من حقهم في الدواء.

حيث تم اصدار بيان في الغرض حمل توقيعها و دعت فيه الى سن اجراءات فعالة تمكن المرضى من حصولهم على الادوية و عدم الاكتفاء ببعض الاجراءات محدودة الفاعلية وفق ما افاد به رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان جمال مسلم في مداخلته اليوم الاثنين 11 ماي 2020  على اذاعة نفزاوة اف ام .

هذا و اكد الممضون على البيان (الجمعية التونسية للدفاع عن المرفق العمومي للصحة وحقوق مستعمليه، الجمعية التونسية للدفاع عن الحق في الصحة، الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات، شبكة مراقبون، مبادرة موجودين للمساواة)  على  نقص الأدوية في مراكز الصحة الأساسية و المستشفيات أصبح شبه مسترسل و يشمل أغلب الأدوية كثيرة الاستعمال من أدوية مختلف الأمراض المزمنة، و التي تزامنت مع ازمة كورونا .

و قد اشار مسلم انهم في انتظار عقد جلسة عمل مرتقبة مع وزير الصحة لتلافي النقص الحاصل و لاتخاذ الاجراءات العاجلة ضمن اليات ناجعة و فعالة خاصة و ان المرضى المعنيين ينتمون للفئات الشعبية و إن جلهم يبقون في غالب الاحيان بدون أدوية. تفاصيل المداخلة كاملة :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *