اعتبرت الاستاذة المختصة في الامراض الجرثومية في مستشفى الرابطة الدكتورة ريم عبد الملك و عضو في اللجنة المسؤولة على الادوية لمكافحة كورونا في مداخلتها اليوم الجمعة 8 ماي, ان تسجيل حالة وحيدة ليلة البارحة بفيروس كورونا على مستوى وطني مؤشر ايجابي ,هذا و اشارت حول الوضع الوبائي اجمالا, ان عوامل عديدة ساعدت تونس في عدم  تسجيلها لانتشار كبير للعدوى مقارنة ببقية الدول .

هذا و حذرت الدكتورة في جانب اخر من مداخلتها , ان عدم احترام  الحجر الصحي الموجه, قد يسبب في انزلاقات وخيمة تساهم في اعادة انتشار العدوى و العودة الى الوراء .و اجابت عبد الملك حول تشكيك البعض في مصداقية الارقام المسجلة عن وزارة الصحة انه لا مجال للشك في مصداقية عمل الوزارة .

و فسرت  الدكتورة كيف يتسبب المكيف في مزيد انتشار الفيروس مشددة على التهوئة المستمرة عند استعماله. و تابعت عبد الملك ,انه يمكن الحديث عن انتهاء الوباء علميا حين لا يتم تسجيل اي حالة من 30 الى 40 يوما , مضيفة ان هناك مؤشرات ايجابية تقول اننا في الطريق لذلك “وفق تعبيرها  اكثر تفاصيل في مداخلتها التالية :

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *