أطلق مكتب اليونسكو  لدى الدول المغاربية بالتعاون مع جمعيات شبابية مغاربية( جمعية سدرة من الجزائر وجمعية مبادرات مواطنة من المغرب، و إذاعة نفزاوة الجمعياتية من تونس، بتعاون مع إذاعة مونتيكارلو الدولية.)  مبادرة الشباب المغاربي لرفع التحديات المرتبطة بكوفيد-19″ “التعليم عن بعد و مستقبل التعليم”، و هو الاستطلاع الأول في إطار الحملة التشاورية مع الشباب المغاربي و تهدف المبادرة  أساسا إلى فتح المجال أمام الشباب من خلال أفكارهم و ابتكاراتهم لتعزيز منظومة العمل الشبابي المشترك بهدف مواجهة تحديات جائحة كورونا و مساعدة المجتمعات المغاربية على إيجاد تصور لتعزيز هذه المنظومة بعد مرحلة كورونا,  كما ستشمل المبادرة عدة محاور مختلفة  سيقع العمل عليها تباعا على غرار النفاذ الى المعلومة ,النهوض بحقوق الانسان , الصحة وفق ما افاد به عضو مكتب اليونسكو بتونس نجيب المكني في اطار مداخلته اليوم الخميس 30 افريل على اذاعة نفزاوة اف ام,  تفاصيل المبادرة:

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *