في اطار متابعة وضعية ابناء الجهة في دول العالم بعد تفشي فيروس كورونا , كانت اليوم الجمعة 17 افريل مداخلة عبر السكايب للمهندسة وئام عزيز باريس – فرنسا حيث  افادت انه ورغم ان التمديد  في الحجر سيكون الى غاية 11 ماي الا ان العودة ت الى ممارسة الحياة سيكون تدريجيا ,مضيفة حول تواصل الجالية التونسية فيما بينها انه موجود و قائم للاطمئنان خاصة مع انتشار الفيروس ,هذا وثمنت المدخلة دور  قروب “طلبة وشباب نفزاوة بالخارج “الذي ساهم بنسبة كبيرة في تيسيير عملية  التواصل بين طلبة الجهة خاصة من خلال طرح و معالجة المشاكل المادية و عبر توجيه نداءات للجالية للمساعدة في ذلك.

و اضافت انهم  اصبحوا في تعايش مع الوباء بفرنسا مع احترام كل الاجراءات في ذلك :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *