دعت النقابة الوطنية لعدول الإشهاد، رئيس الجمعية الوطنية لغرفة عدول الإشهاد، إلى تعليق العمل بقرار غلق المكاتب، وإصدار قرار باستئناف العمل بصفة فورية، حتى يتمكن أبناء القطاع، من التمتع بالإجراء الإستثنائي من منع الجولان.

و أوضحت في بيان أصدرته اليوم الاثنين، أنّ عدم شمول عدول الاشهاد بإجراء الاستثناء من منع الجولان يعود أساسا للقرار الذي أصدرته الجمعية الوطنية لغرف عدول الاشهاد و القاضي بتعليق العمل و إغلاق المكاتب إلى حين إشعار آخر مؤكدة في هذا الصدد، أنه لا يمكن استثناء أبناء القطاع من قرار منع الجولان إلاّ بالتراجع عن قرار غلق المكاتب.

و نبّهت النقابة إلى خطورة قرار غلق المكاتب و تداعياته الوخيمة على المهنة و منتسبيها، مشيرة إلى أنه يتعذر الاكتفاء بالاستظهار بالبطاقة المهنية عند التنقل في ظل وجود قرار غلق المكاتب، و أنّ تنقل عدول الإشهاد في ظل وجود هذا القرار، يمكن أن يُعرضهم للمساءلة و يجعل من قرار الغلق قرينة إدانة ضدّهم من جهة اخرى.
و دعت النقابة، عدول الإشهاد عند استئناف عملهم إلى توخي الحذر عند إنجاز المهام الموكولة إليهم و الأخذ بالاحتياطات اللازمة و الضرورية للتوقي و تجنب التوجه غير ضروري.

*وات

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *