وافق مجلس ادارة صندوق النقد الدولي، في اجتماع عقده، الجمعة، منح تونس حوالي 750 مليون دولار، وفق ما أكده وزير المالية، نزار يعيش، لوكالة تونس افريقيا للأنباء.

و أوضح يعيش ان هذه القيمة سيتم تحديدها نهائيا في حدود صباح اليوم، السبت، وفق سعر سلّة العملات المعتمد من قبل صندوق النقد الدولي.
و سيتم صرف هذا المبلغ خلال الأسبوع القادم في اطار آلية التمويل الطارىء للصندوق لمواجهة وباء كوفيد 19 .
و اعتبر يعيش صرف هذا المبلغ بمثابة “جرعة أوكسيجين لتونس” وهو سيخصص لمواجهة وباء كورونا وانعكاساته وتوفر هذه الآلية دعما ماليا سريعا لفائدة البلدان الأعضاء في الصندوق، التي هي في حاجة طارئة لتمويل ميزان الدفوعات خلال هذا الظرف من مقاومة وباء كورونا.
و أكد وزير المالية أن شروط القرض تفاضلية على غرار القروض، التي منحها صندوق النقد الدولي لتونس موضحا انه تم اللجوء الى هذا التمويل عوضا عن القسط السادس في اطار الية تسهيل الصندوق المُمّدد.
يذكر ان يعيش اعلن في 23 مارس 2020 ان “الصندوق سيقوم بصرف 400 مليون دولار لفائدة تونس خلال الاسابيع الثلاثة القادمة”.
و تعد القيمة الموافق عليها في اطار اجتماع مجلس ادارة الصندوق، أرفع من القيمة المعلن عنها من قبل يعيش.
و قد قالت المديرة العامة لهيكل التمويل الدولي، كريستينا جورجييفا، يوم الخميس، “سنستجيب لمطالب التمويل الطارئة، التي تلقيناها الى الآن و المتأتية من 90 بلدا عضوا في الصندوق ويعد عدد هذه المطالب قياسيا. لقد اتفق مجلس ادارة الصندوق على مضاعفة النفاذ الى اليات التمويل الطارئة مما يسمح لنا بالاستجابة الى طلبات المساعدات المالية والمقدرة ب100 مليار دولار

By khalil

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *