نصاف بن علية تؤكد ان الاستقرار المسجل غير مطمئن بل يدعو الى مزيد اليقظة

نصاف بن علية تؤكد ان الاستقرار المسجل غير مطمئن بل يدعو الى مزيد اليقظة

أكّدت مديرة مرصد الأمراض الجديدة و المستجدة نصاف بن علية اليوم الخميس 2 أفريل 2020، إن حالات الاصابات المسجلة يوميا بفيروس كورونا المستجد تشهد استقرارا لكنها تتطلب مزيد الحرص من المواطنين على الالتزام بالتدابير الوقائية من أجل مكافحة الفيروس.

و قالت نصاف بن علية، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، إن ترفيع الفرق الطبية في عدد التحاليل للعينات المشتبه بها الى 400 و 500 تحليلا يوميا أسفر يوميا عن تسجيل معدل يتراوح بين 30 الى 40 حالة اصابة مؤكدة يوميا، معتبرة في المقابل، أن الاستقرار المسجل غير مطمئن بل يدعو الى مزيد اليقظة و الالتزام بالتدابير الوقائية لمكافحة الوباء.

و أشارت بن علية، إلى أن الاجراءات التي اتخذتها تونس ساهمت في تسجيل الاستقرار في عدد الاصابات و عدم ارتفاعها، مبينة أن تونس لم تشهد ارتفاعا كبيرا في عدد الحالات المسجلة يوميا خلافا لعدة بلدان أوروبية مجاورة شهدت تفشيا لعدد الاصابات و انتشارا للعدوى.
و اعتبرت مديرة مرصد الأمراض الجديدة و المستجدة أن الحجر الصحي الشامل و فرض العزل الصحي الذاتي للمشتبه باصابتهم و اغلاق حدود البلاد كلها اجراءات ساهمت في الحد من تفشي العدوى بين المواطنين مشددة على أن الفرق الطبية كثفت جهود التقصي النشط للمخالطين المباشرين للمصابين بالوباء.

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*