حمودة: التحاليل السريعة ستشمل قرابة 200 ألف عون من الصحة و الأمن و الديوانة

حمودة: التحاليل السريعة ستشمل قرابة 200 ألف عون من الصحة و الأمن و الديوانة

أفاد مدير الرعاية الصحية الأساسية شكري حمودة اليوم الثلاثاء 31 مارس 2020 بأن وزارة الصحة ستنطلق في إستعمال التحاليل السريعة خلال الأيام القليلة القادمة مبرزا أن التحاليل ستجرى حسب الأولويات وانها ستشمل من هم في الصفوف الأولى.

و نقلت إذاعة “شمس أف ام” عن حمودة توضيحه أن أعوان الصحة و الأمن و الديوانة من بين المشمولين بإجراء التحاليل السريعة لافتا الى أنه من المنتظر أن تشمل هذه النوعية من قرابة 200 ألف عون.

و قال حمودة مفسرا استراتيجية الوزارة في استعمال التحاليل السريعة ، مبينا ان للوزارة توجه واضح في هذا الصدد وانها اقرت تصوا كاملا لكيفية التصرف بالتحاليل من خلال توزيعها على 3 مجموعات مبينا ان المجموعة الاولى تستهدف الاشخاص منمن يكونون في شبكة التقضي التي تتابعها الوزارة ومن يشتبه قي ان تكون نقلت اليهم العدوى بتأكد وجود اصابة في محيطهم وان المجموعة الثانية تضم الاشخاص الذين ظهرت عليهم اعراض الاصابة بكورونا ويكونون متواجدين في المستشفيات وانه يتم اخضاعهم لتحليل سريع معتبرا ان ذلك سيساعد الاطباء مبينا ان المجموعة الثالثة والاخيرة تضم الافراد المتواجدين في جبهة مواجهة كورونا والذين قال ان عددهم يُقارب 200 الف وتضم اعوان الصحة والامن والديوانة.

من جهة أخرى كشف حمودة عن وجود 60 مصابا بفيروس كورونا في المستشفيات اين قال انهم يخضعون للعلاج وللمراقبة الصحية مرجحا أن يرتفع هذا العدد خلال الأيام القادمة.

و شدد على أن وزارة الصحة تتجه نحو الترفيع في عدد المخابر وعلى انه سيتم تركيز تجهيزات خاصة بالتحاليل في عدد من الولايات.

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*