اكد نور الدين البحيري رئيس كتلة حركة النهضة اليوم الثلاثاء 3 مارس 2020 انه من غير الممكن فسح المجال للاحزاب الكبرى للهيمنة على المشهد السياسي و حرمان المستقلين من ادارة الشأن العام.

و اوضح البحيري في مداخلة له في الجلسة العامة المخصصة لمناقشة الترفيع في نسبة العتبة الانتخابية ان تنقيح القانون الانتخابي بالترفيع في نسبة العتبة مسألة مهمة و ان ادماج و تشريك اكثر عدد ممكن من التونسيين بما في ذلك المستقلين في ادارة الشان العام خيار لا تراجع فيه و ان مبدأ التعدد والتنوع بعيدا عن منطق الاقصاء مكسب شدد على انه لا تراجع عنه أيضا .

و استدرك البحيري بالتشديد على ان هذا التوجه التعددي لا ينبغي ان يحول دون ارساء مشهد سياسي مستقر قادر على فرز مؤسسات حكم مستقرة لادارة الشان العام و ليس مؤسسات مفككة عاجزة عن تشكيل حكومة او تمرير قانون او الاستجابة لمطالب التونسيين.

و اضاف ان الغاية من التنقيح هو ضمان التوازن و الانسجام بين الخيارين اي بين التعدد و توسيع دائرة المشاركة في ادارة الشأن العام و بين مشهد سياسي مستقر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *