اكد اسامة بن سالم عضو مجلس شورى حركة النهضة انّ الحركة ستنطلق اليوم الاثنين 17 فيفري 2020 في مشاورات لاختيار مرشح الأغلبية النيابية لتشكيل الحكومة في ما يعني ضمنيًا رفض أي مسار جديد للمفاوضات مع المكلف بتشكيل الحكومة الياس الفخفاخ.

و كشف بن سالم في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بموقع فايسبوك في ساعة متأخرة من ليلة امس الأحد ، انه سيتم سحب الثقة من حكومة يوسف الشاهد وان رئيس الجمهورية قيس سعيد لن يستطيع حل البرلمان .

يُذكر ان القراءة الدستورية للقاضي السابق احمد صواب اكدت إمكانية سحب الثقة من حكومة الشاهد واختيار شخصية اخرى لتشكيل الحكومة وان الخطوة تعتبر سياسيًا عبثا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *