طالبت الغرفة النقابية لمعلبي الزيوت الغذائية بالتدخل العاجل نظرا لتواصل أزمة النقص الفادح في تزويد السوق التونسية بمادة الزيت المدعم “زيت الحاكم” .

و أضافت الغرفة في بلاغ لها أن الأزمة التي دامت سنوات تتجه نحو التعمق أكثر إلى أجل مجهول ولا تبدو الحلول متوفرة في الأفق القريب.
و أوضحت أن المزودين الأجانب بهذه المادة امتنعوا عن تزويد تونس بها نظرا إلى إخلال ديوان الزيت بإلتزاماته تجاههم في ما يتعلق بمستحقاتهم المالية منذ شهر جانفي الماضي وبما أن المزودين الأجانب امتنعوا عن التزويد فإن المصانع التونسية لن تنتج مادة الزيت المدعم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *