منظمة الاعراف تُطالب بإختيار شخصية مُستقلة لرئاسة الحكومة

منظمة الاعراف تُطالب بإختيار شخصية مُستقلة لرئاسة الحكومة

أكد الاتحاد التونسي للصناعة و التجارة و الصناعات التقليدية اليوم السبت 11 جانفي 2020  على أهمية اختيار شخصية وطنية مستقلة لرئاسة الحكومة المقبلة تحظى بثقة مختلف القوى الوطنية، و ان تتمتع بالاشعاع وطنيا و دوليا و من الكفاءة العالية بما يمكنها من مجابهة  التحديات الجسيمة التي تواجهها تونس في كل المجالات، و تحقيق مكانة أفضل لها على الساحة الدولية .

و اعتبرت منظمة الاعراف في بيان صادر عنها أن جلسة التصويت لمنح الثقة للحكومة المقترحة “مثلت علامة صحية في التجربة الديمقراطية التونسية، وبعثت برسالة طمأنة إلى الشعب التونسي وكل العالم على سلامة المؤسسات الدستورية” مجددة التأكيد على “ضرورة تكوين حكومة بعيدة عن كل محاصصة وأن تكون لها رؤية وصفعتها المنظمة بالواضحة و تكون قادرة على التعامل بكفاءة عالية مع الرهانات الاقتصادية و الاجتماعية التي تواجهها البلاد ، وعلى إقرار الإصلاحات الجوهرية التي تتطلبها المرحلة، وإعادة الثقة للتونسيين، و استعادة نسق النمو والاستثمار الوطني والدولي وعلى تحقيق الوحدة الوطنية و هو الموقف الذي عبر عنه  الاتحاد بكل وضوح في كل  المناسبات.
و أهابت المنظمة بمختلف القوى الوطنية الوعي بحساسية الفترة التي تعيشها تونس وبالمخاطر التي تحدق بها وطنيا و خارجيا، داعية إيام إلى تجاوز كل ما اتسمت به  الفترة المنقضية من تجاذبات و احتقان و التفكير أولا و قبل كل شيء في مستقبل  تونس و في مصلحة شعبها و تغليبها على أي مصلحة أخرى.

يذكر ان حكومة الحبيب الجملي المقترحة فشلت في الحصول على ثقة مجلس نواب الشعب بحصولها على 72 صوت فقط .

    Leave Your Comment

    Your email address will not be published.*