كشف الرئيس المدير العام للصيدلية المركزية خليل عموس عن وجود مشروع لاخراج الصيدلية المركزية من تراكم مستحقاتها المالية لدى كل من المستشفيات العمومية و الصندوق الوطني للتأمين على المرض المقدر حجمها حاليا بـ 800 مليون دينار وذلك خلال حوار أدلى به لوكالة تونس إفريقيا للأنباء.

و أوضح عموس بأن ديون المستشفيات العمومية لفائدة الصيدلية المركزية تقدر بـ 400 مليون دينار مقابل مستحقات بنفس القيمة لفائدة الصندوق الوطني للتأمين على المرض، مضيفا أنّ حجم ديون مركزية الدواء لدى مخابر الأدوية الأجنبية تبلغ 400 مليون دينار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *