على اثر صدور نتائج المناظرة الخارجية لشركة البيئة و الغراسة و مادار حولها من تشكيات المشاركين فيها حول عدم شفافية المقاييس ,مما ادى الى قيامهم بوقفات احتجاجية امام مقر ولاية قبلي , افاد ضيف صباحك يا قبلي اليوم الثلاثاء 26 نوفمبر 2019 الكاتب العام المسؤول عن الوظيفة العمومية بالاتحاد الجهوي للشغل عبد الجليل بوعزة ,ان صدور النتائج كان خطوة ايجابية خاصة وان الاتحاد من اول من طالب بصدورها مشيرا ان الشركة في مرحلة غير واضحة وفق قوله مضيفا ان المطلوب حاليا المطالبة بالاسراع في الدفعات الاخرى و ليس المطالبة باعادة المناظرة ,مؤكدا ان المقاييس قد تم نشرها في نص البلاغ منذ الاعلان عن المناظرة مما استوجب الاحتجاج وقتها و ليس بعد صدور النتائج وفق قوله مؤكدا ان المقاييس لم يقع تغييرها :

و في سياق متصل اضاف ممثل عن اتحاد المعطلين عن العمل بقبلي الميداني بن حمد ان اللجنة التي تأسست بقرار والي الجهة بتاريخ 28 نوفمبر 2017 ضمت عدة اطراف متداخلة و هي من وضعت المقاييس و تمت المصادقة عليها من كل الاطراف ,لكن كان الاختلاف في نقطة وحيدة و هي نصيب كل معتمدية ,موضحا اكثر تفاصيل المقاييس المعتمدة وفق نقاط معينة :

هذا و اكد بوعزة  ان الشركة” في غرفة الانعاش “وفق تعبيره لانعدام التمويل ,مؤكدا ان 10 النواة للشركة لم يقع صرف مستحقاتهم مطالبا ان يقع الحاق شبكة الاجور للعملة الموجودين حاليا و الذين سيقع انتدابهم الى الشركة التونسية للمنتوجات البترولية على غرار ما تم في شركة البستنة بتطاوين :

 

 

 

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *