أكد الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني، محمد زكري أن المؤسسة العسكرية على أتم الاستعداد لتأمين الانتخابات الرئاسية التي ستُجرى يوم غد الأحد 15 سبتمبر 2019.

و أضاف في تصريح اليوم لـ”الجوهرة أف أم” أن الترتيبات انطلقت منذ 24 أوت الماضي من خلال تأمين المخزن المركزي التابع لهيئة الانتخابات و تأمين مختلف المراكز الجهوية و المقرات الفرعية، إضافة إلى نقل المواد الانتخابية إلى المراكز الجهوية وتأمينها بالتنسيق مع الوحدات الامنية وممثلين عن الهيئة.
و أكد زكري أنه سيتم تخصيص أكثر من 32 ألف عسكري من الجنسين ومن الجيوش الثلاثة وذلك لتأمين نقل المواد الانتخابية إلى أكثر من 4 آلاف مركز اقتراع و نقل صناديق الاقتراع إلى مراكز التجميع.
و أوضح أن الوحدات العسكرية تقوم بالتوازي مع ذلك بالقيام بدورها في تأمين الحدود والتصدي لكل محاولات المساس من التراب التونسي.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *