Download WordPress Themes, Happy Birthday Wishes
الرئيسية / أخبار / لروح الشهيد الباسل مسعود بوراوي

لروح الشهيد الباسل مسعود بوراوي

عملية الشعانبي الارهابية التي جدت مساء الاربعاء 16 جويلية 2014 بمنطقة التلة بالقصرين و التي اسفرت عن استشهاد 14 جنديا وجرح 20 اخرين.

اليوم  تمر على الحادثة خمس سنوات , الثلاثاء 16 جويلية 2019  في مثل هذا اليوم, زف الشهيد مسعود بوراوي البالغ من العمر 30 سنة و هو اصيل منطقة الصابرية لمعتمدية الفوار بولاية قبلي.

كان الشهيد قد اعد كل شيء للزواج و اقتنى كل التجهيزات اللازمة لتأسيس بيت لكن رصاص الغدر حرمه من إسعاد عائلته الفقيرة بزواجه و كان التحق حينها و لاول مرّة بعمليات التعزيز بجبل الشعانبي بعد ان كان يعمل في ولاية قفصة.

كانت لحظات قاسية جدا  لعائلة تودع ابنها  و لأخت تسمع صوت أخيها  وهو يموت و يعلمها بموته و كان يتحدث بصعوبة ليعلمها ان الإرهابيين أطلقوا عليه الرصاص و انه سيموت مرددا « قتلوني … قتلوني»ثم يفارقها الى الأبد.”

 ألم عميق وحزن الشديد لفقدان ابن تونس  الباسل الذي لبى نداء الوطن . الذي لم بتذكره و تناساه .

 ففي تصريح لحسام بوراوي ابن عم الشهيد مسعود بوراوي  لموقع “الجمهورية”  بتاريخ 17 جويلية 2014 كان قد استنكر العملية كما ادان غياب تعاطف الاحزاب السياسية و وسائل الاعلام مع عائلة الشهيد المنكوبة حيث قال “منذ تلقينا خبر استشهاد مسعود بوراوي، لم نتلق اي اتصال هاتفي ولا زيارة اي حزب من الاحزاب السياسية او وسيلة من وسائل الاعلام لمشاركتنا هذه الفاجعة فنحن اصبحنا غرباء بعد استشهاد ابننا”.

 رحم الله الشهيد المغوار و اسكنه فسيح جناته

“انا لله و انا اليه راجعون”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرئيس سعيّد : “من كان يهزه الحنين للعودة الى الوراء فهو يلهث وراء السراب”

تعهد رئيس الجمهورية قيس سعيد في خطاب ألقاه اليوم الاربعاء امام مجلس ...