Download WordPress Themes, Happy Birthday Wishes
الرئيسية / أخبار / “صيحة الفزع كانت للتحذير …و الوقاية خير من العلاج “

“صيحة الفزع كانت للتحذير …و الوقاية خير من العلاج “

الاحد 19 ماي 2019 اطلق الدكتور و الباحث في المجال الفلاحي ماهر صغيرون و في تدوينة على صفحته الشخصية صيحة فزع و تحذير لاهالي نفزاوة من”السوسة الحمراء باش تخليلكم دياركم ” و في اتصال اذاعة نفزاوة اف ام ,بالدكتور ماهر صغيرون اكد ان السبب الرئيسي لاطلاق صيحة الفزع يعود الى سرعة انتشار الحشرة و انتقالها حيث تصل الى 21 كلم و يصل تكاثرها بين 300 و 350 بيضة كل مرة وفق تعبيره:

و اضاف الصغيرون ان من الاسباب الاخرى التي  اجبرته على اطلاق صيحة الفزع هي تباطئ الاطراف المعنية للتصدي لهاته الآفة و ضرورة اخذ الاجراءات اللازمة في اسرع وقت ممكن  نظرا الى حجم الكارثة التي من الممكن ان تسببها  في حال  وصلت لواحات قبلي اذ انها قادرة على القضاء على النخلة في ظرف 9 شهور  مشيرا ان سوسة النخيل لا تظهر اعراضها منذ البداية   و هذا  في حد ذاته يمثل خطرا  على حد قوله:

هذا و شدد الدكتور  الصغيرون في سياق متصل على ضرورة تركيز المصائد التي تكون فيها مواد كميائية لجلب هاته الحشرات و تكون على حدود كل الواحات بالاضافة الى عملية الحقن ببعض المواد الكميائبة الخاصة للوقاية و العلاج من الافة وفق قوله:

و في مداخلة له اليوم الاثنين 20 ماي في برنامج صباحك ياقبلي اكد ان “السوسة الحمراء” غير موجودة بقبلي و توزر و ان تحذيره امس كان نتيجة لاتساع رقعة المرض بالشمال و في تطور و يقترب من واحاتنا و بالتالي فإن الوقاية خير من العلاج وفق قوله :

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

استئناف نشاط قطار الحبوب بعد توقفه منذ الثورة

استأنفت  اليوم الخميس، و بعد ثماني سنوات من انقطاع العمل بها، عملية ...