الرئيسية / أخبار / عهد التميمي : انا وزميلاتي المعتقلات حولنا السجن من مذلة الى مدرسة

عهد التميمي : انا وزميلاتي المعتقلات حولنا السجن من مذلة الى مدرسة

دعت الأسيرة الفلسطينية المحررة عد التميمي الشعب الفلسطيني إلى “مواصلة الحملات التضامنية  التي كانت تنظم لمساندتها، حتى تحرير كافة الأسيرات والأسرى من سجون الاحتلال الإسرائيلي”.

وتطرقت خلال مؤتمر صحافي عقدته في قريتها النبي صالح شمال رام الله إلى “معاناة الأسيرات داخل سجون الاحتلال”، مشيرة إلى أن “هناك 29 أسيرة يقبعن في سجن “الشارون”، بينهن ثلاث قاصرات، وهن: منار شويكي، ولمى البكري، وهديل عرينات”. وقالت إنهن حمّلنها “رسالة يطالبن فيها أبناء شعبنا بتعزيز الوحدة ومساندة الأسرى والاسيرات في سجون الاحتلال”.

ولفتت إلى معاناة الأسرى لدى نقلهم من معتقلاتهم إلى محاكم الاحتلال، بما يعرف “البوسطة”، مشيرة إلى المعاملة غير الانسانية التي يتعرضون لها أثناء نقلهم. وأكدت أن “فرحتها بالتحرر من سجون الاحتلال منقوصة ولم تكتمل، لبقاء 29 أسيرة في سجن “الشارون”.

وقالت: “اعتقدت انني سأخسر إكمال دراستي بسبب الاعتقال. لكن بالعكس، درست الثانوية العامة مع الأسيرات، وأطلقنا اسم “فوج التحدي” على مجموعتنا، في تحد لإدارة السجن التي حاولت أكثر من مرة إغلاق الصف، ومنعنا بكل الطرق من التعليم. لكن كل ذلك لم يمنعنا من مواصلة التعليم، بفضل ممثلة القسم الأسيرة ياسمين شعبان، وكنا نستمد القوة والإرادة من الأسيرة إسراء جعابيص التي تحدت إصابتها ووجعها وجروحها ودرست. وفضلا عن الثانوية العامة، تحدينا الاحتلال مجددا، ونظمنا دورة حول القانون الدولي والقانون الإنساني، لنتثقف ونتعلم، وحوّلنا السجن من مذلة وصعوبة إلى مدرسة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مدير عام المحروقات: توجد صعوبات كبرى في تزويد المواطنين بالبنزين

أكــد صباح اليوم الجمعة 14 ديسمبر 2018 مدير عام المحروقات بوزارة الصناعة ...