يسدل اليوم 21 مارس 2018 الستار على فعاليات الدورة 25 لمهرجان سيدي حامد المغاربي لاحياء التّراث الصوفي الذي امتدّ على مدى ثلاثة من 19 الى 21 مارس الجاري وتضمّن المهرجان عدّة عروض تنشيطيّة وعروض للفروسيّة ولوحات من الفنون الشعبيّة ومعرض للصناعات التقليديّة وغيرها من الفقرات المتنوّعة.

وسيكون ضيوف المهرجان اليوم مع عرض تنشيطي للشباب باشراف بسام بن حمادي  كما ستقام ندوة فكريّة بعنوان “الإسلام والسّلام” بجامع المنشيّة العتيق اضافة الى ألعاب للفروسيّة بساحة المهرجان وفي الليل سيكون الموعد مع سهرة صوفية لفرقة قفصة بقيادة جمل حتيرة وسيمّ تكريم بعض الأمنيين.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *