عمد عشية اليوم الأربعاء 07 فيفري 2018، عدد من أحباء فريق الترجي الرياضي التونسي الى اقتحام الميدان قبل انطلاق الحصة التدريبية الأولى للفريق بقيادة المدرب الجديد خالد بن يحي.

و طالبوا في مرة أولى مقابلة اللاعبين و عبروا عن آرائهم و مواقفهم لكن بعضهم لم يكتفي بهذا بل حاولوا الاعتداء على اللاعب سعد بقير.

حادثة محاولة الاعتداء على سعد بقير أثارت استياء السواد الأعظم من أحباء الترجي إضافة إلى حملة التعاطف من جماهير الأندية بمختلف انتماءاتها خاصة أن اللاعب معروف بدماثة أخلاقه وعلاقته الطيبة مع أغلب أحباء الأندية.

يذكر أن بعض جماهير الترجي انتقدت مرود بعض لاعبي الترجي خاصة بعد انسحاب الفريق من مسابقة كأس تونس أمام نجم المتلوي.

 

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *