أعلن وزير الخارجية خميس الجهيناوي أنّ شهر ماي القادم سيشهد الاعلان عن جملة من المشاريع خاصة التي تهم الشباب، في اطار مجلس شراكة تونسي أوروبي.

وأضاف في ندوة صحفية عقب اللقاء الذي جمعه أمس مع الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، ”فديريكا موغيريني” في بروكسال، أنّ هذه المجالات تهم إعادة تكوين ورسكلة الشبان المتحصّلين على شهائد عليا ومعطلين عن العمل، وتمكين  عدد من الشباب من منح لمتابعة تعليمهم في الخارج، إضافة إلى تسهيل عملية تنقل الشباب إلى أوروبا .

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *