[checklist][/checklist]

نفّذ صباح اليوم الجمعة 02 فيفري 2018 الصحفيين ممثلي وسائل الاعلام بولاية قبلي وقفة احتجاجيّة امام مقر الولاية  وتزامن ذلك مع يوم الغضب الذي اطلقته النقابة الوطنية للصحفيين بسبب التضييقات والاعتداءات التي يتعرّض لها الصحفيين أثناء ممارستهم لنشاطهم وأيضا هرسلة مراسلي وسائل الإعلام الأجنبية من قبل السلطات التونسية.

وقد تمّ منع الصّحفيين من الدخول لبهو الولاية لتنفيذ وقفتهم الاحتجاجية نظرا لرمزية المكان من قبل اعوان الامن والبوّاب المتواجدين بها رغم انّ والي الجهة سامي الغابي أذن للصحفيين بالدخول حسب ما اكدوه لاذاعة نفزاوة.

وللاشارة فانّ الصحفيين بولاية قبلي ارتدوا الشارة الحمراء أثناء وقفتهم الاحتجاجيّة.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *