أعلنت حركة مشروع تونس في بيان لها اليوم الخميس 18 جانفي 2018 عن انسحابها من وثيقة قرطاج، وسحب دعمها لحكومة الوحدة الوطنية، مطالبة بتغييرها “لأن بقاءها بشكلها الحالي هو عنوان لغياب الاستقرار” وفق الحركة .

واعتبر الحزب وفق البيان أن مسار اتفاق قرطاج “صار منتهيا ولم يعد قادرا على تنفيذ ما وقع الاتفاق عليه “، مؤكدا “تقديره للجهود الأخيرة التي بذلها رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي لإنقاذ هذا المسار”.

وتعقد حركة مشروع تونس ندوة صحفية اليوم بالعاصمة لتسليط الضوء على هذا الموقف ومبرراته.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *