أكد وزير الصحة، عماد الحمامي، اليوم الأربعاء 17 جانفي 2018 أن قرار تمتيع المعطلين عن العمل بالتغطية الصحية المجانية سيدخل حيز التنفيذ بداية من غرة افريل القادم بعد ضبط قائمة بمن سيشملهم هذا القرار.
 
و أوضح وزير الصحة أن “هذا الإجراء لن يشمل كل المعطلين عن العمل” مشيرا في ذات السياق إلى أن “كلفة هذا القرار ستكون في حدود 500 ألف دينار سنويا حيث سينتفع المشمولين بهذا القرار بجميع الخدمات الصحية التي تقدمها المستشفيات العمومية”.
 
وأكد الحمامي في سياق متصل، أن “القطاع الصحي ستكون له أولوية قصوى وسيتم في مجلس وزاري اتخاذ قرارات لصالح المؤسسات الصحية” متابعا “سيتم ضخ أموال بطريقة مسترسلة إلى حين خلاص الديون وتوفير الاعتمادات اللازمة والموارد البشرية والتجهيزات”.
 
و فيما يتعلق بآخر المعطيات حول فيروس H1N1 أو ما يعرف بانفلوانزا الخنازير، أكد عماد الحمامي أن “الوضع ليس بالوبائي رغم تزايد عدد الوفيات بهذا الفيروس والمقدرة نسبتها ب7 بالمائة”.
 
وفي ما يتعلق برفض رئيس الحكومة تعيين الصادق القربي رئيسا مديرا عاما للديوان الوطني للاسرة والعمران البشري أوضح الوزير أن “هناك تفاصيل تتعلق بتفاصيل دواليب الدولة” مؤكدا “لم أعين الصادق القربي رئيسا مديرا عاما للديوان الوطني للأسرة والعمران البشري، بمفردي وأفضل عدم الدخول في التفاصيل”.
 
واعتبر، في سياق متصل، أن “توجه الرأي العام سواء نواب أو أحزاب سياسية أو أهل القطاع في رفض المقترح والتجاوب معه مؤشرا إيجابيا للديمقراطية”، وفق ذات المصدر.

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *