أفاد صباح اليوم الثلاثاء، 16 جانفي 2018 صلاح الدين حمزة الكاتب العام للنقابة الأساسية للأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة بقبلي لنفزاوة أف أم أن كافة الأطباء واطباء الاسنان والصيادلة نفذو اليوم وقفة احتجاجية بقاعة الاجتماعات بالمستشفى الجهوي بقبلي على خلفية  إيقاف رئيس قسم الإنعاش بالمستشفى محمد النوري مبارك عن العمل من طرف المدير الجهوي للصحة على إثر نقاش داخل اجتماع مجلس المؤسسة حول “آليات العمل بعد تأكيد رئيس قسم الانعاش على ضرورة الإعداد الجيد للمجلس الجهوي للصحة”.

ووصف كاتب عام النقابة أن قرار المدير الجهوي ضد رئيس قسم الاستعجالي هو قرار “أرعن وغير مسؤول” حسب تعبيره
 
كما أدانت النقابة في بيان أصدرته عشية اليوم  ما أعتبرته “تصرفات غير مسؤولة ومتكررة من المدير الجهوي والتي تدل على استخفافه بالاطارات الطبية  ومنها تعمده لافراغ الجهة من اطاراتها الطبية والتعسف المتكرر والمنهج تجاههم وتعطيل المطالب الادارية التي ترد عليه” ونقاط أخرى ذكرتها النقابة في بيانها اليوم.
واعلنت النقابة في هذا الاطار ايقاف التحركات الاحتجاجية المعلنة سابقا وطالبت بحل جذري لمشكل التسيير  على راس الادارة الجهوية وهددت باتخاذ اجراءات اخرى منها اضراب حضوري عن العمل يوم الجمعة 26 جانفي 2018 اذا لم يتم الاستجابة لمطلبهم.
 
وللاشارة فقد تراجع المدير الجهوي للصحة صباح اليوم الثلاثاء، 16 جانفي 2018 عن قرار إيقاف رئيس قسم الإنعاش بالمستشفى الجهوي عن العمل.
وكانت النقابة في بيان لها أمس هددت بتنفيذ وقفة احتجاجية بثلاثة ساعات اليوم الثلاثاء بداية من التاسعة صباحا يتخللها تجمع عام للأطباء بمستشفى قبلي، وذلك إلى حين إيقاف كل التتبعات الإدارية ضد رئيس قسم الإنعاش محمد النوري مبارك.
 
نص البيان

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *