نظّم صبيحة اليوم الخميس 11 جانفي 2018 عدد من تلاميذ المعهد الثانوي ابن سينا بقبلّي تحركا احتجاجيّا بوسط المدينة تنديدا بقرار الترفيع في أسعار المواد الإستهلاكيّة الذي تضمّنه قانون الماليّة لسنة 2018.

كما انطلقت مسيرة لتنسيقيّة “فاش نستناو” بقبلّي على نفس الخلفيّة و ردّا على تصريحات رئيس الحكومة يوسف الشاهد الذي اتهم الجبهة الشعبيّة بالتحريض وتجييش الشباب للتظاهر.

وشهدت التحركات اليوم بمدينة قبلي تواجدا لعدد من مكونات المجتمع المدني و المنظمات على غرار فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان الذين عبّروا عن ضرورة المحافظة على الطابع السلمي للإحتجاجات ونددّوا بما اعتبروه سياسة التفقير التي تتبعها الحكومة على خلفية الزيادة في الأسعار.

متابعة لمراسل نفزاوة اف ام : الهادي بوصفّة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *