قال اليوم الأربعاء، 10 جانفي 2018 صبري بن ابراهيم كاتب عام بلدية دوز أنه تم برمجة مشروع تهيئة طرقات جديدة خلال سنة 2018 للتدخل في المنطقة البلدية بحي دوز الشرقي و محيط محطة النقل البري بتكلفة 2 مليون دينار  للمساهمة في تحسين الطرقات بالبلدية المذكورة خاصة بعد استياء المواطنين واصحاب سيارات التاكسي من الحفر بالطرقات  ووضعيتها السيئة حسب ما أكده سابقا سامي بالحاج محمد عضو نقابي بنقابة التاكسي لمراسل نفزاوة أف أم بالمنطقة

واكد كاتب عام البلدية أن البلدية تدخلت بمجهود متوسط خلال سنة 2017 بتكلفة 20 ألف دينار والذي اعتبره مبلغ ومعلوم غير كافي للتدخل بكل الطرقات بالجهة

By

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *