أشار الناطق باسم الجبهة الشعبية، حمة الهمامي في تصريح لبرنامج ” صباحك يا قبلي” على نفزاوة اف ام صباح اليوم الثلاثاء 09 جانفي 2018 إلى أن عدم الموافقة على إنشاء ديوان للتمور بقبلي يعود الى تغوّل المحتكرين على القطاع و خدمة لمصالحهم الشخصيّة وقال في نفس السياق أن الإئتلاف الحاكم ساهم في تزايد نسب البطالة و تأزيم الوضع الإجتماعي في البلاد  و أنه إئتلاف فاشل وفق تعبيره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *